تكريم باسمة بَطولي

 

جانب من الحضور في  صالون نعمان الأدبي الثقافي السابع
جانب من الحضور في صالون نعمان الأدبي الثقافي السابع

إختتم ناجي نعمان موسم صالونه الأدبي الثقافي السابع لعامَي 2014 و2015، فاستقبل في مؤسسته للثقافة بالمجان الشاعرة والتشكيلية باسمة بطولي ضيفة الصالون الثاني بعد الأربعين.

نعمان

النشيد الوطني، فخاطرةٌ من نعمان في الراحلِين، المسرحي ريمون جبارة “العملاق الذي فتح ستارة لا إلى انغلاق”، والفنان عصام برَيدي “الواعِد، صاحب الابتسامة التي لم تَكتملْ”، والشاعر عبد الرحمن الأبنودي “من أهرام شعب مِصر”، والكاتب سليمان تقي الدين “المناضل على أكثرَ من صعيد”؛ ثمَّ ترحيبٌ منه ببطولي، “سليلةُ اليَراعة والريشة، ووالدةُ الكَلِم واللَّون”.

الخال

وتكلمت الأديبة والتشكيلية مها بيرقدار الخال، فقالت في بطولي: “سِمَتُها الأولى العطاء، ولأنها معطاء ومتسامحة، لا تتوقف عند صغائر الحياة وتفاهة أمورها. فالذي يجود بالقلب والروح يبقى مُشرِّعًا وجهه دائمًا إلى الأمام، حيث النور والنقاء… أنا لا أفصل بين جمالية العطاء الفني لدى مطلق فنان وسلوكه الأخلاقي الذي لا يقل قيمة وإبداعًا عنه. لا أتصور لحظةً شاعرًا أو رسَّامًا أو مُبدعًا لا يتمتع بأخلاق تليق بموهبته، لأن الإبداع جمال، ولطف روحي، وعطف إنساني، وخُلُق رفيع”.

بجَّاني

وتكلمت الأديبة الدكتورة ريما نجم بجَّاني، ومما قالته: “حُيِّيتِ أيتها الباسمة، أنت نور ونار وماء وتراب، وحُلمُك ارتحال وفناء في المستحيل، رحَّالةُ لون، وحرف، وظلّ، وإشراق. ويقينُك أنْ: “هو الرجل الحاملُ السرَّ يعرف كيف يكون الهوى عبقريًّا”. في تكريمك نتحلَّق حولك، فراشاتٍ حول قنديل من نُضارٍ وإبداع، ونحترقُ فيك حُبًّا، فالأحلام الجميلة هي عالَمك، والأرجاء معك آفاق رسمٍ وشعرٍ وقيامات، وأنت عصفورة الشوق والابتهال والصدى”. كما ألقَت قصيدةً بعنوان هُتاف باسمة، ختامُها: “إذا أفصَحتِ أُدركُ بعد شكٍّ/لماذا النهرُ تأسرُه الضِّفافُ/وإن بالصمت لُذتِ ولم تُسِرِّي/فصمتُك في قرارته هُتافُ”.

جحا

كما ألقى الشاعر الدكتور ميشال جحا كلمةً وقصيدتَين مُرتجلَتين، واحدةٌ منهما مُطرَّزة، منها: “مُلكُك الفنُّ، ريشةٌ من خيالٍ/ويَراعٌ سُمُوَّ عَبقَرَ بانِ/هلَّلَ المجدُ مُذ خَطَرتِ إليه/ثمَّ ألقى إليك بالصَّولجان”.

وتخلَّل الحَفلَ غناءٌ من شعر بطولي بصوت نسرين حمَيدان، وعلى عَزف عودها؛ وأيضًا عزفٌ على البُزُق من محمد مطر، وإنشادٌ من التينور غبريال عبد النور.

الشاعرة والرسامة التشكيلية باسمة بطولي، تتسلم من ناجي نعمان شهادة التقدير
الشاعرة والرسامة التشكيلية باسمة بطولي، تتسلم من ناجي نعمان شهادة التقدير

وجرى تسليمُ شهادة التَّكريم والاستِضافة من نعمان إلى بطولي، ونخبُ المناسبة، إلى توزيعٍ مجانيٍّ لآخر إصدارات مؤسسة الثقافة بالمجان ودار نعمان للثقافة.

يُذكر أن “لقاء الأربعاء” استضاف خلال موسمه السابع، إلى باسمة بطولي، كلاًّ من إسكندر داغر، وعصام خليفة، ومحمد علي شمس الدين، وإيلي مارون خليل، ومها بيرقدار الخال.

كلام الصور

  • الشاعرة والرسامة التشكيلية باسمة بطولي، تتسلم من ناجي نعمان شهادة التقدير
  • جانب من الحضور في صالون نعمان الأدبي الثقافي السابع

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s