ريشةٌ هيماءْ

george
جورج شكرالله
حبيبتي النّجلاءْ
               في دُجنةِ الإمساءْ

في مُنتهى الوعدِ
            في مُنتهى الإغواءْ
أنيقةٌ تَسبي
             ناعمةٌ هيفاءْ
هامتْ بها روحي
       طارتْ بيَ الأهواءْ
فَهْيَ الغوى سحراً
         وَهْيَ الغوى ماشاءْ
في جَفنها سُهْدٌ
    مَنْ خبّأ الأضواءْ ؟!
خدٌّ لها طيْبٌ
     والشّفةُ اللمياءْ
ألجيدُ مِنْ ظلٍّ
      يا رقّةَ الأفياءْ
والنحلُ من زهوٍ
       يُنسِّلُ الأجواءْ
منْ غَزْلهِ آهٍ
  ضفائرٌ شقراءْ
بوحاً هي الشمسُ
       سرّاً هي الإثراءْ
إنْ أَنجمَتْ عَنّي
   مَنْ قرّب الجوزاءْ؟!
مرَّ بنا وقتٌ
     لحْظاتُه صفراءْ
كم خِلْتُه وَهْماً
     في هيئةٍ مِنْ ماءْ
أو خِلْتُه لصّاً
   يُروِّعُ الإغراءْ !
لو قلتُ عن حُبِّي
    ليْ زورقُ الأنواءْ
أو بُحْتُ فالخوفُ
   مِنْ هَبّةٍ رعناءْ
ماالذنبُ مِنْ ذَنبيْ
     ألحِسُّ يبقى الداءْ
هذا شعوري..لا
   كَمْ عوّقَ الإفشاءْ!
حبيبتي..هلِّي
      يا ريشةً هَيماءْ
فالحبُّ يَشفينا
     لا يكذبُ الإشفاءْ
والنفّسُ نُحييها
      بالنشوة البيضاءْ
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s