مدينة الأحلام

الفرقة البريطانية “ALT J”
ميشلين حبيب

ودّعت بيبلوس، يوم الثلاثاء الماضي، آخر حفل من حفلات مهرجانها الدولي السنوي لهذا العام، مع الفرقة البريطانية “ALT J”، التي فوجئت بالكمّ الكبير من معجبيها الشباب…

هبة طوجي
هبة طوجي

وكانت ساحة المهرجان قد غصّت في الأسبوع الأول من الشهر الجاري بمحبي الفن الراقي، الذين إحتشدوا للتمتع بصوت الفنانة هبة طوجي، التي شاءت أن تستهل أمسيتها بتوجيه رسالة حب إلى مدينة الحرف ومهرجانها، الذي ما زال يشعرها بالرهبة، على الرغم من تواجدها للمرة الخامسة على خشبة مسرحه. وقد غنّت طوجي بالعربية والأجنبية، وقدمت أغنيتها الجديدة “يمكن حبّيتك”، التي أحبها الجمهور بالتأكيد. لكن كان من الواضح أن هبة الرقيقة والجميلة، التي ما زالت –على ما يبدو- تبحث عن لون خاص بها، ترتاح أكثر إلى أداء اللون الأجنبي،  بصوتها، الذي يأخذنا معه الى حيثما يريد، ثم يعيدنا عندما ينتهي أو يشاء…

أما الذي ميّز مهرجان بيبلوس هذا العام، خلال ليلتين متتاليتين (12 و13 آب)، فكان إنتاجه لأوبرا Sacre Profane  للمؤلف الموسيقي الإيطالي بيرغوليزي Pergolesi، الذي توفي وهو في ربيعه السادس والعشرين، ومع ذلك فإنه كان يعتبر من أهم المؤلفين الموسيقيين الذين تركوا أثراً وإرثاً موسيقيين مهمين، بالرغم من صغر سنه.

وفي هذا الصدد، قالت رئيسة المهرجان لطيفة اللقيس إن إنتاج هذه الأوبرا هدفه المحافظة على الجانب الثقافي للمهرجان، وكذلك تعويد الناس على الأوبرا، التي تُعد من أهم أنواع الفنون، موضجة إنه تمّ اختيار Sacre Profane بالذات لأنها “مختلفة ومهمة جداً من الناحيتين الموسيقية والثقافية، كما أنها تتوافق مع الاحتفال باليوبيل المئوي التاسع لكنيسة القديس يوحنا مرقس، وكذلك عيد انتقال السيدة العذراء”.

السوبرانو سمر سلامة (بدور العذراء) والكاونترتينور العالمي فابريس دي فالكو (بدور يسوع المسيح)، خلال تقديم أوبرا Sacre Profane في كنيسة مار يوحنا مرقس
السوبرانو سمر سلامة (بدور العذراء) والكاونترتينور العالمي فابريس دي فالكو (بدور يسوع المسيح)، خلال تقديم أوبرا Sacre Profane في كنيسة مار يوحنا مرقس

احتفل بالجزء “المقدس” (sacre) من الأوبرا داخل كنيسة مار يوحنا مرقس بعنوان Stabat Mater ومعناها اللاتيني الأصلي “الأم كانت واقفة”، وهي تصف آلام السيدة العذراء خلال وجودها عند صلب ابنها يسوع المسيح. هناك غنّت السوبرانو سمر سلامة (بدور العذراء) والكاونترتينور العالمي فابريس دي فالكو (بدور يسوع المسيح) بوجل وروعة على المذبح المضاء بالشموع، ترافقهما فرقة ماريو الراعي الموسيقية، التي أبدعت بمزج الشرقي مع الغربي بطريقة عالية الاحتراف.

القسم الدنيوي La Serva Padrona في حديقة مار يوحنا مرقس
القسم الدنيوي La Serva Padrona في حديقة مار يوحنا مرقس

بعد ذلك انتقلنا إلى حديقة الكنيسة، عبر الشارع المحاذي، لنحتفل بالقسم “الدنيوي” Profane من الأوبرا، يقودنا الممثل طلال الجردي، الذي لعب دور Master of Ceremonies (سيد الاحتفالات). أما القسم الثاني من الأوبرا، وعنوانه La Serva Padrona، فكان عكس القسم الأول تماماً، حيث السيدة هنا تتألم للحصول على أمر دنيوي هو الزواج بسيد القصر،  الذي تحاول إقناعه والإيقاع به في إطار كوميدي. وقد قامت سمر سلامة أيضا بدور الخادمة “سيربينا”، وفانسان فانتيغام بدور أوبيرتو صاحب القصر، وطلال الجردي بدور فاسبون رئيس خدمه.

وعن هذه التجربة قال الجردي، الذي أضفى بشخصيته الكوميدية وذكائه جواً جميلاً ولطيفاً، إنه تحدٍّ أراد خوضه، والدور صعب، إذ أن الشخصية صامتة طوال الوقت، كما أنه شيء جديد لم يجربه من قبل، لذلك قبل المشاركة في هذا العمل.

أما سمر سلامة فقالت أن جبيل هي مسرح قائم بذاته، وأشارت إلى أنها المرة الأولى التي يقام فيها المهرجان داخل المدينة القديمة وفي شوارعها وليس في مكانه المعتاد على المسرح عند الميناء، حيث تزامنت الأوبرا مع الاحتفال باليوبيل المئوي التاسع لكنيسة مار يوحنا مرقس. وختمت سلامة بالاعراب عن محبتها لجبيل وفرحتها بتقديم هذا العمل، الهام من الناحية الثقافية.

السوبرانو سمر سلامة
السوبرانو سمر سلامة

وبدوره، عبّر الكاونتيرتينور العالمي فابريس دي فالكو عن فرحه الشديد بوجوده في هذه الكنيسة الجميلة، كنيسة مار يوحنا مرقس، بخاصة عندما علم أنها سميت تيمناً بالانجيلي مار يوحنا الذي عيّن أسقفاً على جبيل من قبل مار بطرس نفسه، وقال أن ذلك يفسّر السحر الموجود في تلك الكنيسة. وأضاف إن مرافقة أوركسترا شرقية لهما في هذه الأوبرا كان أمراً رائعاً، وهي المرة الأولى التي يحصل فيها ذلك المزج بين الموسيقى الغربية والشرقية في أوبرا.

وفابريس دي فالكو من الأصوات العالمية الفريدة والجميلة، وهي المرة الثالثة التي يشارك فيها بعمل موسيقي في لبنان.

ميشلين حبيب... وجمهور مدينة الحرف... والاحلام
ميشلين حبيب… وجمهور مدينة الحرف… والاحلام

بإختصار، مهرجان بيبلوس كان حلما… جعلنا نحلم بعودته وتجدده عاما بعد عام…

————————

*بالاشتراك مع موقع THAQAFIAT

http://www.claudeabouchacra.com

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s