أَصواتٌ للحُبّ…

Lamia
لميا أ.و. الدويهي

أصواتٌ تَتعالى

وفي القلبِ تَتَهادى

تَصرُخُ للحُبِّ تَعالَ

إنَّ الكونَ من دونِكَ يَتَلاشى…

أَقلامٌ منكَ تَقتات

تَملأُ الكَونَ حَياة

تُعلِنُ الحُبَّ

فَوقَ الأَسياد

فاتِحًا، قابِضًا،

آمِرًا، ناهيًا،

على كُلِّ حَياة…

وكُلُّ اختِبارٍ،

لم يُدرِكِ الاكتِمال،

جَدَّدَ فينا الرَّغَبات

في البَحثِ عَنكَ

حتَّى المَمات…

إنَّكَ ذَرَّاتُ الكَيان

لَولَبُ الإحساس

وَهجُ الخَفَقات

بَريقُ الأنفاس

شُعلَةُ الذَّات

عُيونُ الوَعي

مِلحُ الإدراك

رجَاحَةُ المَعلومِ

مَنطِقُ اللامَفهوم

بُعدُ المَحدودِ

زَمنُ اللامَحدود

ثَمَرةُ الفكرِ والرُّوح

والكُلُّ منكَ مَولود…

نُسارِعُ لنَقطِفَكَ وُعود

ولا نُدرِكُ لأَبعادِكَ حُدود

تُحاورُنا، تُسامِرُنا

تُلاطِفُنا، تُغازِلُنا

تُغيِّرُنا، تُجَمِّلُنا

تُبهِجُنا، تُدَلِّلُنا…

تَنحَني صَوبَنا،

تُفيضُ علينا،

من جَوهَرِكَ،

نحنُ الذينَ

بنَقصِنا نُكافِئُكَ…

إلاَّ أَنَّك تَرفَعُنا

للاكتِمالِ بِكَ

تَهَبُنا ذاتًا من ذاتِكَ

وإِرثًا من كَنزِكَ…

تَنفُضُ غُبارَنا،

تَغسِلُ أَوحالَنا،

تُجدِّدُ وُعودَنا،

فنَعتَنِقُ منكَ

العُمرَ اقتِبالَ

يُطلِقُنا في واحاتِك

كَحَديثي الوِلادَة…

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s