بانتظار المطر

linda

ليندا نصّار

عبثًا تلامس

قنوات ناسك

وسط انعزالات النّهار…

تختبئ ومظلّة ناقصة

بوصلتها الرّيح

تتمسّك بها

كثمل أضاع طريقه..

لا شيء يعنيك

صفحة الكون

كانت لك

فأصبحت تقذفك

ومراياهم تعرّيك

من ذكرياتك..

اذكر يا إنسان

ستمرّ الظّلال أمامك

لن تتأسّف

تغلق عينيك

على ليل طريقه

أحلام الرّغبة،

مساره قميص فارغ

ترى نفسك مثقل

وقد شذّبهم الموت

لن يقلّحبرك

سيغذيه أسود خطوطهم…

أستلقي في برّيّة صامتة

أنتظر اللّيل لأقتل ظلّي

أبحث عن مصباح لأحييه

الحلقة تتكرّر كلّ مساء

تحاكي المقاعد

بانتظار المطر

تتدلّى يرفعك

يطرح عنك اليباس

أراك تعود فارغًا

بقيثارة بحّت أوتارها

من عجز الحروف

تمرّغها أحلام غريبة

لمدن غريبة

كانت تنتظرك

وتأخّر قطارك

لن تسبقها..

وسط الصّقيع الأليم

نشيد بارد

نوتاته تنبع

من عراء الوحدة

والأعوام ترافقك..

في زحمة الأشياء

قصيدة

ذات عمر ممطر

بينك وبين الحجارة

ليونة نسيم مقلق

أنفاسك المبللة

تتجلّى بمعطفهم الدّافئ

لا لن تلامس ذاك البريق

يخترق قلبك..

ترفع المظلّة

تظنّ نفسك قريبًا

انظر في داخلك

ستدرك كم كنت بعيدًا..

 

 

 

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s