يوميّات عابرة

abidaher

جوزف أبي ضاهر

رغبةُ الورقة البيضاء أن تصبح امرأة.

تكتمل، إن أنجبت بعدد أولاد الأبجديّة.

***

ريشة الرسّام ليست من جناحي طير.

كيف «خلقت» سماء وحلّقت فيها؟

***

عازف العود يترك أصابع يده اليسرى تلامس الأوتار برفق وحنان.

تتمرّد أصابع يمناه على الرفق وتضرب الأوتار حتّى تصرخ.. وتئن.

***

جلست أمام المرآة.

رأت وجهها تحوّل روزنامة.

رُسمت فوقها خطوط عرض متعرّجة.

مسّدت وجهها.

تساقطت أوراق الروزنامة.

***

ما الفرق بين الخير والشر؟

ـ ورقة تين.

٭ والثمر؟

ـ اسكت، أكلته العصافير.

٭ «يا عيب الشوم».

***

دسّ لهفته في جَسَدها.

دسّت يدها في جيبه.

***

مدَّ يده إلى وردةٍ.

لطّخت يده بدمه.

***

حملتُ وجهي وقدّمته إلى قارئي.

عوض الترحيب به… ثرثر معه.

***

في داخلنا ممثل يسعى لأخذ أدوار البطولة.

حين يتعثّر يرضى بدور «كومبارس».

وإذا فشل يُؤخذُ الدورُ منه.

يتحوّل إلى «مُصفّق» بين «جمهور عريض» يشبهه.

***

اتُّهم بالهزال والضعف.

حاول تكذيب تُهَمهم.

فتح كفّه ولطم الهواء.

ـ أخ… انوجع وانكفأ.

***

أمدّ صوتي إلى شفتيّ

يغافلني ويهرب.

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s