كسرت التقاليد..

رندلى جبور نقيبة

 للمرئي والمسموع

rindala-2
النقيبة رندلى جبور

جويل تامر – خاص “لبنان 24”

 

في ظلّ غياب دور المرأة اللبنانية عن الحقل السياسي، والحديث عن كوتا نسائية في زمن أصبحت فيه النساء تقدن العالم، شكل انتخاب الاعلامية رندلى جبور نقيباً جديداً للعاملين في المرئي والمسموع فسحة أمل للنساء الطامحات للانضمام الى الشأن العام.

وصول جبور الى هذا المركز أكثر من انجاز، لكنه لم يكن محض صدفة. الاعلامية الشابة (في العقد الثالث من عمرها) هي أصغر عضو مكتب سياسي في لبنان (“التيار الوطني الحر”)، وهي أيضاً من مؤسسي نقابة العاملين في المرئي والمسموع وواكبت ورشة العمل منذ فكرة التأسيس الى حين الحصول على الترخيص في عهد الوزير شربل نحاس. كل هذه جعل من جبور الشخص المناسب في المكان المناسب لأنها تدرك جيدا مكامن الخلل والمشاكل التي تواجه النقابة، بالاضافة الى الحلول التي يجب تطبيقها لسّد الثغرات.

تعتبر جبور في حديث لـ “لبنان 24″” أن “نقابة المرئي والمسموع مرّت بظروف صعبة منذ تأسيسها بسبب الجو السياسي والظروف التي كانت سائدة، بالاضافة الى مرض النقيب رضوان حمزة ووفاته”، مضيفة أن “النقابة أمام مرحلة جديدة ولدينا القدرة لاطلاق ديناميكية جديدة للعمل النقابي”.

ترشيح جبور الى مركز “نقيب” كان على أساس برنامج عمل واضح ومتكامل لإطلاق ورشة عمل جديدة في النقابة على كل الصعد الإدارية والخدماتية والإعلامية والوطنية.

وتشدد على أن “الأولوية اليوم في النقابة هي لتجديد بطاقات المنتسبين القدامى وفتح باب الانتسابات أمام جميع العاملين في المرئي والمسموع، لأن هذه النقابة للجميع دون استثناء أحد. نملك فرصة اليوم لتثبيت هذه النقابة كنقابة اساسية في لبنان وضم كل الجسم الاعلامي اليها”.

وكشفت أنها تسعى لاطلاق دورات تدريبية لطلاب الاعلام والعاملين في القطاع وبرنامج تبادل خبرات، ولقاءات في كلية الاعلام ووسائل الاعلام، وتأمين الخدمات للعاملين في المرئي والمسموع مثل بطاقة صحية والحصول على تخفيضات لحاملي بطاقات الانتساب في عدة مجالات.

وعن فرضية انتساب جميع الصحافيين الى نقابة المحررين، تساءلت جبور “كم سيتحمل الجسم النقابي؟”، وقالت: “نحن نقابة قائمة بذاتها وتابعة لوزارة العمل، ولديها ترخيص وجسم متكامل. كما أننا في زمن التخصص ونقابة المحررين بالكاد تقوم بعملها مع المحررين، كما أن عالم الاعلام كبير جدا، لذا أنا شخصيا مع التخصص والابقاء على نقابة لكل مجموعة من الاعلاميين”.

اشارة الى أن مجلس النقابة مؤلف من: رندلى جبور، هلا حداد، إلديكو إيليا، فاطمة عواضة، هتاف دهام، فاديا بزي، بهاء النابلسي، رواد ضاهر، مالك الشريف، رامي ضاهر، خضر رسلان، وفؤاد كيالي. وتوزعت المهام بالإجماع على الشكل التالي:

 

رندلى جبور: نقيبة

بهاء النابلسي: نائب نقيب

خضر رسلان: أمين سر

رامي ضاهر: أمين صندوق

هلا حداد: مسؤولة علاقات عامة

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s